الإثنين 09 ديسمبر 2019 الموافق ل 14:45

منظمة العمل العربية
Organisation Arabe du Travail
المعهد العربي للثقافة العمالية و بحوث العمل بالجزائر
Institut Arabe d'Education Ouvrière et de Recherches
sur le Travail d'Alger

أخبار عامة



معهد الجزائر يعقد ورشة قطرية حول" "دور منظــمات أصحاب الأعـتمال في تحقــيق أهــداف التــنمية المســتدامة" قسنطينة من 25-26/02/2019



معهد الجزاءر يعقد  ورشة  قطرية  حول: "دور منظــمات أصحاب الأعـتمال في تحقــيق  أهــداف التــنمية المســتدامة

**أهداف النشاط:

- تهدف هذه الورشة إلى التعرف على:

  1. الدور التنموي لمنظمات أصحاب الأعمال.
  2. الدور الاجتماعي لمنظمات أصحاب الأعمال.
  3. الشراكة والتعاون بين أطراف الانتاج الثلاثة وصولا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية
  4. دور منظمات أصحاب الأعمال في تحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي.
  5. تحديات ومعوقات المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
  6. دور القطاع الخاص في تطوير سياسات التعليم والتدريب التقني والمهني.
  7. تعزيز التعاون العربي الثنائي والجماعي لتنمية القوى العاملة العربية.
  8. سبل الاستفادة من الشبكة العنكبوتية وتكنولوجيا المعلومات في توفير فرص العمل
  9. تعميم الفائدة وتبادل الخبرات والتجارب.

**محاور النشاط:

  1. دور منظمات أصحاب الأعمال في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
  2. دور منظمات أصحاب الأعمال في تنمية الموارد البشرية.
  3. الشراكة الفاعلة بين قوى الانتاج وصولا للتنمية الشاملة.
  4. التشريعات والمعايير العربية والدولية لتنظيم العلاقة بين أطراف الانتاج.
  5. دور منظمة التعليم والتدريب المهني والتقني في صقل مهارات العاملين.
  6. دور منظمة العمل العربية في تنمية الموارد البشرية والتشغيل.
  7. البرنامج المتكامل لدعم التشغيل والحد من البطالة في الوطن العربي. 
  8. **الجهة المعنية بالتنفيذ:

    - منظمة العمل العربية (إدارة التنمية والتشغيل بالتعاون والتنسيق مع الكنفدرالية العامة لأرباب العمل بالجزائر (مكتب قسنطينة) والمعهد العربي للثقافة العمالية وبحوث العمل بالجزائر.

    **الجهات المشاركة وعدد المشاركين:

    - شارك في أشغال هذه الورشة أكثر من (80) مشاركا يمثلون أطراف الانتاج الثلاثة في الجزائر بالإضافة إلى عدد من رجال الأعمال 

**التوصيات الختامية:

  1. دعوة أطراف الإنتاج الثلاثة إلى التوسع في ممارسة الحوار وتعزيز قنوات الاتصال والمشاركة الفاعلة خاصة في مجالات رسم السياسات الاقتصادية والاجتماعية التنموية والكفيلة بتحقيق أهداف التنمية ووضع الاستراتيجيات والخطط والبرامج للنهوض بالتشغيل والتصدي لمشكلات البطالة.
  2. عقد الشراكات بين إطراف الإنتاج الثلاثة من خلال صياغة عقد اجتماعي لتفعيل الحوار والتوافق المجتمعي، والمساهمة الحقة في تفعيل المشروع التنموي وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
  3. توسيع الطاقات الإنتاجية من خلال تطبيق الابتكارات، ومن ثمّ توفير المزيد من فرص العمل في إطار توسيع الطاقة الاستيعابية لرأس المال في المؤسسات الإنتاجية.
  4. تعزيز دور التعليم والتدريب التقني والمهني في ترسيخ ثقافة العمل الحر وفق مبادئ ومفهوم التنمية المستدامة والتي من شأنها أن تساهم في دعم عملية صقل مهارات العاملين.
  5. الدعوة إلى تحقيق التعاون بين مقدمي  خدمات التدريب من القطاعين العام والخاص وطالبي الخدمة سواء على مستوى الشركات والمصانع أو على المستوى الفردي لوضع البرامج والدورات والمناهج التي تهيئ المتدربين وفقا لاحتياجات سوق العمل وبما يتماشى مع المستويات العالمية للجدارات المهنية.
  6. الدعوة إلى إنشاء مراصد محلية وإقليمية لدراسة احتياجات سوق العمل أولا بأول ومسايرة ديناميكية التغيير والتطورات التقنية والفنية العالمية وم ثم تقديها عبر الملتقيات الوسائط المختلفة.
  7. ضرورة تبني منهجية واضحة لتنفيذ سلسلة من الإصلاحات في المؤسسات التعليمية والتدريبية والاستفادة من ثورة المعلومات التي تجتاح العالم لإنتاج برمجيات ونظم تعليم وتدريب واستخدام الوسائط المتعددة باعتبارها أدوات تساهم في رفع كفاءة العملية التعليمية والتدريبية.
  8. دعوة حكومات الدول العربية الى توحيد الجهات التي تقوم باعتماد مناهج التعليم والتدريب التقني والمهني وتبني عملية الموازنة بين نظام التعليم الأكاديمي والتعليم والتدريب التقني والمهني عبر كل المستويات التعليمية حسب خيارات ورغبات الطلاب مع فتح كافة المسارات للمستويات العليا للتعليم والتدريب التقني والمهني وفقا لنظام المستويات المهنية التي تعادل المستويات الأكاديمية العليا.
  9. تشجيع عملية نقل وتبادل الخبرات والتجارب الوطنية لتحسين مخرجات التعليم والتدريب التقني والمهني بما يعمل على تضييق الفجوة بين تلك المخرجات الفنية واحتياجات سوق العمل محليا وعربيا، الأمر الذي قد يؤدي الى دعم دور منظمات أصحاب الأعمال في تحقيق التنمية المستدامة
  10.  العمل على متابعة التصديق للمعايير العربية والدولي وخاصة تلك الاتفاقيات التي تعزز الحوار الاجتماعي ودور أطراف الإنتاج في عملية التنمية، ومراعاة هذا التصديق عند وضع وتطوير التشريعات الوطنية بحيث تكون جميع التشريعات الوطنية منسجمة ومتوافقة مع المعايير العربية والدولية.






اشترك في النشرة الإخبارية


تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كلمة السر


• أصبح عضوا
تصويت
في رأيك هل نجحت سياسة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في تحقيق أهدافها التنموية والاجتماعية والتقليل من البطالة في الأوساط الشبابية؟
نعم 33.26%
لا 33.09%
نسبيا 33.65%


مجموع الأصوات : 3025
أطراف الإنتاج
معرض الصور
عدد الزوار

453258
البريد الإلكتروني

للإطلاع على بريدكم الإلكتروني إضغطوا هنا
2013 © جميع الحقوق محفوظة لالمعهد العربي للثقافة العمالية وبحوث العمل بالجزائر. تصميم وبرمجة MGSD