السبت 20 أكتوبر 2018 الموافق ل 23:27

منظمة العمل العربية
Organisation Arabe du Travail
المعهد العربي للثقافة العمالية و بحوث العمل بالجزائر
Institut Arabe d'Education Ouvrière et de Recherches
sur le Travail d'Alger

نبذة عن منظمة العمل العربية

نشأة المنظمة:

تتويجا للجهود العربية المتعددة التي بذلت على مختلف المستويات الرسمية والشعبية أنشأت منظمة العمل العربية تأكيدا لأهمية الدور الذي يمثله قطاع العمل والعمال على المستوى العربي وقد تحقق ذلك في المؤتمر الأول لوزراء العمل العرب الذي عقد في بغداد (يناير) 1965.

أقرّ وزراء العمل العرب في هذا المؤتمر الميثاق والدستور وبعد ذلك توالت تصديقات منظمة عمل عربية ثلاثية التكوين، أي يشترك في عضويتها كل من الحكومات وأصحاب الأعمال والعمال. كما أقر المؤتمر دستور المنظمة الذي يحدد أهدافها، وفي 21 مارس 1965 أقر مجلس جامعة الدول العربية الميثاق والدستور وبعد ذلك توالت تصديقات الدول العربية الأعضاء معلنة انضمامها للمنظمة.

في يناير 1970 أصدر مؤتمر وزراء العمل العرب في دورته الخامسة القرار رقم 97 الذي أكدت ديباجته ضرورة المبادرة إلى إعلان قيام منظمة العمل العربية والحرص على قيامها متكاملا والبدء فورا في المراحل التنفيذية لذلك، ونص القرار على أن المنظمة وكالة متخصصة في شؤون العمل والعمال في إطار جامعة الدول العربية. وقد عقدت المنظمة أول مؤتمر لها في مارس 1971.

لماذا قامت؟

جاء قيام منظمة العمل العربية نتيجة حتمية للجهود العربية التي تبذل في مجال النهوض بالقوى العاملة العربية باعتبار ذلك مدخلا طبيعيا على طريق الوحدة العربية الشاملة التي هي هدف الشعب العربي كله من المحيط إلى الخليج، وقد ساعدت عدة عوامل منها:
-قيام الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في عام 1956 تجسيدا لوحدة الطبقة العاملة.
-ازدياد حركة تنقل الأيدي العاملة بين البلد العربية، وبروز الحاجة إلى إجراءات تنظيمية لعملية التنقل أو الهجرة بما يحفظ للعمال حقوقهم وتيسير عملية الهجرة في الوقت نفسه.
-تعاظم حركة القومية العربية وما ترتب على ذلك من مطالبة الكثير من المؤتمرات العربية- رسمية وشعبية- بالعمل لتوحيد التشريعات العمالية العربية (الوصول إلى مستويات عمل عربية متماثلة).
- بجانب ذلك شهدت المنطقة العربية نهضة عمرانية واسعة لم تعهدها من قبل خاصة بعد تفجير البترول في عدد من البلدان العربية وظهور الحاجة إلى العمالة الفنية المدربة وإلى ضرورة قيام جهاز عربي مسؤول بتولي مهمة الإعداد والتدريب بجانب عملية التثقيف كما برزت أهمية الأخذ بسياسة التعاون بين البلاد العربية.

اشترك في النشرة الإخبارية


تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كلمة السر


• أصبح عضوا
تصويت
في رأيك هل نجحت سياسة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في تحقيق أهدافها التنموية والاجتماعية والتقليل من البطالة في الأوساط الشبابية؟
نعم 33.6%
لا 32.4%
نسبيا 34%


مجموع الأصوات : 2988
أطراف الإنتاج
معرض الصور
عدد الزوار

379556
البريد الإلكتروني

للإطلاع على بريدكم الإلكتروني إضغطوا هنا
2013 © جميع الحقوق محفوظة لالمعهد العربي للثقافة العمالية وبحوث العمل بالجزائر. تصميم وبرمجة MGSD